شركة تايلاندية بإدارة عربية تقدم خدمة تصدير الاشجار حسب المقاسات والاعداد المطلوبة بحودة عالية واسعار مناسبة شامله الشحن والجمرك وصولا الى باب المشتري

0066890000589 info@tree29.com

شجرة البان Moringa Oleifera

شجر البان moringa oleifera

شجرة البان يطلق عليها عدة مسميات، منها: شجرة المورنجا واليسار، والحبة الغالية، والثوم البري، وفجل الحصان، والشجر الرواق، وعصا الطبلة، وهي من الأشجار المعروفة التي تنبت في الدرع العربي، وتنمو في منطقتي تبوك والمدينة المنورة والرياض، وأجزاء أخرى من المملكة. وشوهد نمو الشجرة الطبيعي بين الجبالِ والأودية، حيث تشبه من بعيد الأثل، ومِن قريب منظرها أكثر جمالاً، وأهدابها أكثر نُعومة، وساقُها أكثر بياضاً، ومُتمنعة يصعب الوصول إليها.

شجر البان

شجر البان

وهي شجرة قائمة سريعة النمو، وأغصانها مفتوحة ذات مظهر رشيق ويصل ارتفاعها إلى نحو 10 أمتار. والبان أحد النباتات المستوطنة في الهند. ويتصف بلحاء سميك لونه رمادي غامق، وأوراق ناعمة جميلة، وأزهار عطرية الرائحة. والأوراق مميزة ريشية مضاعفة يصل طولها إلى 40 سم، والوريقات متباعدة بيضاوية الشكل خضراء اللون محمولة على عنيقات قصيرة.

والأزهار جذابة صفراء تميل إلى اللون الأبيض. والثمرة قرن يصل طولها إلى 50 سم، خضراء فاتحة اللون، مخددة، وتحوي عدداً من البذور التي تستخدم بوصفها أحد مكونات مخلوط الكاري. وتفضل شجرة البان النمو في تربة رملية جافة، وهي شديدة التحمل للجفاف. وعند زراعتها في الرياض تحتاج إلى الري المنتظم، ومكان محمي رطب. ويكون الإكثار بالبذور والعقل.

شجر البان

شجر البان

لا تتحمل أشجار البان البرد والجليد الذي يؤدي إلي موتها حتي مستوي سطح الأرض وهي المنطقة التي يبدأ منها خروج الخلفات الجديدة ثانية بعد زوال المؤثر السيئ وتزهر وتثمر بغزارة وبصفة متواصلة بمواقع الانتشار بالأقاليم الاستوائية وشبة الاستوائية و المعتدلة .

واستخدامات البان متعددة، واشتق اسمه الشائع باللغة الإنجليزية من طعم جذوره التي تشبه طعم فجل الحصان، وتحتوي البذور على زيت للأغراض الصناعية، وزيت للسلطة ولإعداد الحساء. ويحتوي اللحاء على ألياف خشنة لصناعة الحصائر والورق والحبال. وتستخدم أغصانه بوصفها غذاء للحيوان. والبان شجرة ظل مناسبة للأفنية والباحات والحدائق الصغيرة. واحتياجات أشجار البان قليلة، وهي تحتاج إلى الحذر في التقليم، ووأغصانها هشة ويمكن زراعتها لتكون سياجاً حياً. وأشجار البان ليست عرضة للآفات أو الأمراض. وتوجد أشجار برية من البان تنمو على جوانب الأودية الصخرية، ويصل ارتفاعها إلى 3 أمتار. وتنتج أزهاراً غزيرة، والبان يتحمل الجفاف وصالح للزراعة في الحدائق.

شجر البان Moringa Oleifera

شجر البان Moringa Oleifera

شجرة البان اليوم نتحدث عن نوع شجرة من الأشجار التي لها فوائد لا تحصى من حيث ثمارها وأوراقها وأخشابها، فكل ما فيها له فوائد مختلفة للإنسان سنذكر هذه الفوائد في مقالنا هذا، والبان هو مصطلح أطلق على المرأة ذات القوام الرشيق والكثير من الناس لا يعرف أن هذه الشجرة من الأنواع الرشيقة القوام يصل ارتفاع طولها لأثنى عشر مترا، ويطلق على شجر البان في المناطق الغربية اسم شجرة الحياه والحب نظرا لتحملها الجوانب الإنسانية العديدة للفقراء لما تمثله من مصادر غذائية كاملة لهم، وتنمو هذه الشجرة بريا وتنتشر زراعتها في بلاد عديدة مثل قارة أفريقيا وآسيا، والآن سوف نسر في حديثنا عن شجر البان أماكن زراعتها وموطنها الأساسي وفوائدها العديدة.

أماكن زراعة شجرة البان

يعيش شجر البان في جبال الهمالايا بجانب الهند منذ العصور القديمة والآن انتشرت في جميع أنحاء العالم ولها مسميات متعددة بسبب القدرة الفريدة لها من حيث تحملها كافة الظروف البيئية الصعبة والمعتدلة، وينمو شجر البان في شبة الاستوائية والمناطق المدارية وأمريكا الوسطى وأمريكا الجنوبية، كما أن هذا النبات يحتل مساحات واسعة من أفريقيا وآسيا والشرق الأوسط مما يدعو للدهشة بأن البان ينمو في معظم البلدان احتياجا لها لخصائصها العلاجية والغذائية حيث الكثير من البلدان الفقيرة تعاني من الفقر من سوء التغذية وكان شجر البان هو الكنز الثمين لهم من حيث تغذيتهم على ثماره وأوراقه وزيته.

يمكن زراعة نبات البان في الحدائق المنزلية وعلى حافة الطرقات وفي المنشئات العامة مثل المستشفيات والمصالح الحكومية وغيرها، والجدير بالذكر بأن شجر البان إذا نبت في مكان غير صالح للزراعة جعلت ترتبه أكثر خصوبة وتحول تربتها من أرض قاحلة إلى أرض خصبة صالحة للزراعة.

توقيت زراعة شجرة البان

يمكن زراعة شجر البان العجيب في أي وقت من أوقات العام إذا، وأردت زراعة الشتلات أو العقل فعليك أن تغرسها في فصل الخريف وابتعد عن زراعتها في الأوقات الباردة حتى تتم نجاح الزراعة في هذه الأوقات، ويجب أن تختر المكان المناسب لزراعة شجر البان الذي يصل فيه الشمس ولا تتحكم به الرياح، ومن الممكن أن تحضر شتلة واحدة من نبات البان الأم لا يقل طولها عن   2سم، واحفر حفرة عمقها متر تحت الأرض ويستحب أن تكون التربة ممزوجة بالسماد والرمل قبل غرس الشتلة وضع الشتلة داخل الحفرة وثبتها بشكل جيد ومن ثم تروى بالماء الكافي من بداية غرسها.

استخدامات أوراق شجرة البان

تستخدم أوراق شجر البان في صناعة أعلاف الحيوانات والطيور والأحياء المائية نظرا لأن هذه الأوراق تحتوي على نسبة كبيرة من البروتينات ولأنها تزيد من وزن الماشية والدواجن وإنتاج الحليب للمواشي، ولها فوائد كثيرة مثل منع عسر الهضم للحيوانات، ويستعمل البان في عملية إنتاج العسل حيث أن النحل يفضل أزهاره ذات الروائح الجذابة، كما أن قدماء المصريون كانوا يستخدمون نبات البان في العناية بالبشرة والحفاظ على نضارتها بواسطة مستخلص عشبها الطبي.

فوائد شجرة البان للأعصاب

  • يساهم نبات البان في الحد من ظهور الشيخوخة والزهايمر ولها دور كبير في عملية تنشيط الذاكرة وتساعد في علاج مرض الباركنسون.
  • شجر البان له دور كبير في علاج العديد من الأمراض مثل اضطرابات الأعصاب والتهاباتها.
  • تحتوي أشجار البان على العديد من من العناصر التي تهم تكوين جسم الإنسان نظرا لأن هذا النبات به عناصر الزنك والحديد والماغنسيوم والفسفور المهمين لبناء الجسم.

فوائد شجرة البان للإمساك

  • يحتوي نبات البان على نسب كبيرة جدا من الألياف الطبيعية التي تساعد في منع ظهور حالات الإمساك الحادة وتقلل من تواجدها.
  • تعمل على تسهيل عملية الإخراج بصورة طبيعية بواسطة المياه المتواجدة فيها وفي أليافها، ومن المعروف أن الألياف تعمل على منع ظهور الإمساك.

فوائد شجرة البان للجنس

  • يساعد شجر البان عند النساء على زيادة نسبة الهرمون المسئول عن العملية الحميمية.
  • شجرة البان لها فوائد عديدة في كثير من الأمراض الخاصة بعملية الجنس لدى الرجال والسيدات.
  • يحارب نبات البان خطر الإصابة بأمراض السكري وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم وكل الأمراض الأخرى التي تسبب ضعف العملية الجنسية.

زيت شجرة البان وفوائده الصحية للإنسان

لزيت البان فوائد لا تحصى سنذكر بعض منها في هذه النقاط التالية ومن أبرز هذه الفوائد هي:

  • يمد الجسم بالطاقة والنشاط نظرا لأنه غني بالفيتامينات والعناصر الطبيعية الأخرى التي تتواجد فيه، فمن الممكن إضافة قطرات من هذا الزيت لتغذية الأطفال نظرا لزيادة قيمته الغذائية.
  • زيت البان يدعم الجهاز الهضمي إذ له القدرة على علاج بعض اضطرابات الجهاز الهضمي مثل حالات الإمساك وعسر الهضم وذلك لاحتوائه على  الألياف الغذائية الهامة للجهاز الهضمي وصحته.
  • يطهر التهابات الجروح ويعالجها لأن زيت البان يمتلك خصائص مطهرة مضادة لالتهابات الجلد ومنها حروق الشمس والجروح الصغيرة والطفح الجلدي والالتهابات الجلدية الأخرى.
  • حيث أن زيت البان يقلل من مستوى السكر في الدم ويرفع مستوى الكولسترول في الدم ويخفف من أعراض السعال والربو.
  • يعمل على تحسين الكبد بعد تضرره من بعض أدوية الفيروسات الكبدية ويساعد في علاج التهاب اللثة وألم الأسنان.
  • يساعد زيت شجر البان على النوم ويحد من وجود التوتر والقلق ويساعد البشرة على ترطيبها العالي مما يجعلها نضرة ومشرقة.

في الخاتمة تحدثنا اليوم عن شجر البان وفوائده المذهلة سواء للإنسان أو الحيوانات والدواجن من حيث الأعلاف التي تتناولها هذه الكائنات، وتحدثنا عن موطن الشجرة الأساسي وطرق زراعتها وأماكن تواجدها.

بدأت بعض الأسر في قرى محافظتي العلا والوجه في المملكة العربية السعودية بزراعة الشجرة، من خلال اقتطاع جزء يسير من حديقة المنزل لزراعة شجرة اللبان، المعروفة عند الأهالي بشجرة “اليسر”، فيما تزرع أسر أخرى تمتلك مزارع أعداداً أكبر من تلك الشجرة التي يفضل أن يسميها الأهالي هناك ب”المعجزة”، حيث يستفيدون منها باستخراج الزيت من البذور، ومن ثم بيعه وتحقيق مكاسب كبيرة في مقابل تكلفة زهيدة، ويصل ثمن اللتر الواحد من دهنها إلى ما يقارب مائتي ريال، إلى جانب فوائدها الطبية الكثيرة ومعظمها غير معروف عند أهالي المنطقة، كما وجدت الشجرة قرب مركز شغب بمنطقة تبوك وزرعت في بعض المزارع كمصدات للرياح.

للشجرة استخدامات طبية عديدو وورد عنها في الطب الشعبي الهندي أنها تعالج 300 مرض, لإحتوائها على الحمض الدهني الغير مشبع مثل حبة البركة. كما أنه يستخلص من ” جميع ” أجزاء الشجرة مواد غذائية عالية القيمة وتطبخ أورقها كالسبانخ ونسبة الحديد كبيرة ؛ونظراً لنضارة الزهرة ” طول العام ” أصبحت مرعى مفضل للنحل ؛ كما أنها معلف للحيوانات.

تستخدم في تحسين خواص التربة. كما أن جذورها المتشعبة مثل ” الشمسية ” تزيد نسبة الرطوبة في التربة حتى في أوقات الجفاف.- وتستخدم كحاجز للرياح والأتربة بين القطع الزراعية وتلقى بظل كبير نظرا لإرتفعها؛ كما يستخرج منها سماد.