شركة تايلاندية بإدارة عربية تقدم خدمة تصدير الاشجار حسب المقاسات والاعداد المطلوبة بحودة عالية واسعار مناسبة شامله الشحن والجمرك وصولا الى باب المشتري

0066890000589 info@tree29.com

شجرة الفرفار Tecomella undulata

تعتبر شجرة الفرفار  Tecomella undulata شجرة متوسطة الطول دائمة الخضرة وتنمو في المناطق الجبلية والصحراوية ويستطيع تحمل درجات الحرارة العالية والجفاف موطنه الأصلي في الهند وباكستان ويوجد منه بنسبة قليلة في سلطنة عمان.

خصائص شجرة الفرفار

  • شجرة الفرفار Tecomella undulata هي شجرة ذات طبيعة برية تأخذ أزهارها اللون البرتقالي لا تتغذى عليها الحيوانات لمرارة أوراقها تكثر في المناطق الصحراوية وتتحمل درجات الجفاف العالية وتنضج ثمارها في فصلي الربيع والشتاء.
  • يصل طول الشجرة نحو سبعة أمتار تعتمد على ساق قوية متينة ذات لحاء خشبي قوي يتحمل كثافة الفروع المتقابلة ولون الزهور برتقالياً مما يعطي لها لمعان خاص في الحدائق والمتنزهات العامة وعلى جانبي الطرق.
  • الأوراق شريطية مستقيمة رقيقة القشرة لونها أخضر فاتح تنمو في شكل أزواج متقابلة.
  • عادة ما تنمو الشجرة في المناطق الصخرية أو على سفوح الجبال أو في الوديان وتنمو في أنواع التربة الرملية والمتكلسة وتستطيع مقاومة الجفاف وندرة المياه.
  • يتبع نظام الري المتتابع في مراحل إنبات الشجرة في مراحله الأولية إلا أنه يجب تقليل كميات المياه المستخدمة في الري عند وصول الشجرة إلى بداية اكتمال النمو ويعتبر نظام الري بالتنقيط مناسباً لمثل هذه الأنواع من الشجيرات ويجب حماية الشجرة في مراحلها الأولى بواسطة بعض الأقفاص الفارغة ويتم تغطيتها تجنباً للعواصف وهذه الأغطية تستمر مدة لا تقل عن عام كامل.
  • تحتاج الشجرة إلى السماد العضوي مرة واحدة في بداية فصل الشتاء وتقدر الكمية التي يجب وضعها كسماد عضوي لكل شجرة هي اثنا عشر ونصف كيلو جرام على عمق ثلاثون سنتيمتر داخل التربة ويقلب جيداً مع التربة وإذا تم زراعة النبات داخل البيئة المحلية فلا يتطلب إضافة سماد عضوي.
  • لا بد من عملية التقليم على فترات متقاربة لنبات الفرفار حتى يتم التخلص من الفروع المصابة بالعطب ولكي تقاوم الرياح الشديدة ودرجات الحرارة المرتفعة وغيرها من العوامل البيئية التي تؤثر على نمو الشجرة وجرت العادة على أن التقليم يتم في المراحل الأولى من عمر الشجرة ويتم إزالة أي نمو خضري عالق على الساق أو الفروع وإزالة أي قمة خضراء تظهر في شكل البرعم الجانبي حتى يخرج البرعم الأصلي وينمو بشكل طبيعي ثم بعد ذلك تتم مرحلة تقليم الأفرع المصابة والمتزاحمة والميتة والمكسورة للحفاظ على بقية أجزاء الشجرة.
  • يتم تكاثر شجرة الفرفار بالطريقة التقليدية وهي البذور ومن الأفضل زراعة البذور في الجو المناخي الخاص بها حتى تتم عملية الإنبات وتقليل الفترة اللازمة للنمو داخل الشتلات الزراعية وتتم فترة الإنبات من خمسة إلى ثمانية أيام وتحتاج الشتلات الجاهزة إلى من ثلاثة وأربعون يوماً إلى ثلاثة وسبعون يوماً حتى تبلغ الحجم المناسب للزراعة.
فوائد شجرة الفرفار

فوائد شجرة الفرفار

 فوائد شجرة الفرفار Tecomella undulata

تعدد فوائد شجرة الفرفارTecomella undulata منها الفوائد المباشرة من أوراقها وأخشابها ومنها الفوائد غير المباشرة مثل المستخلصات الكيميائية والتي تستخلص من أجزائها وبعض الفوائد الأخرى مثل عسل شجرة الفرفار والذي ينتج من رحيق أزهار تلك الشجرة.

  • فوائد أوراق خشب شجرة الفرفار

  • مغلي أوراق خشب الفرفار يعطي نتائج مذهلة في التخفيف من حدة أعراض الربو وهذا طبقاً للدراسات الطبية المؤكدة لذلك كما أنه يدخل في العلاج الكيميائي لالتهاب الشعب الهوائية وأمراض الجهاز التنفسي.
  • القضاء على الديدان الطفيلية الموجودة في المعدة وجد أثناء الدراسة أن الديدان يحدث لها تجمد كامل ثم تموت إذا خالطت سائل أو مغلي أوراق شجرة الفرفار وذلك لأنها تحتوي على مادة سترات بيبيرازين والتي تقوم بدورها في قتل الديدان وتعمل أيضاً كمطهر معوي عام.
  • تساعد في علاج العديد من الأمراض الجلدية حيث أن مطحون ورقة الفرفار وإضافة كمية مناسبة من الماء ثم يستخدم كعصير سائل يلطف من حكة الجلد والتهيج والاحمرار ويساعد أيضاً في علاج آمن وفعال في حب الشباب.
  • تعمل مغلي أوراق الفرفار على تنظيم مستويات ضغط الدم ويعمل أيضاً على إدرار البول بشكل طبيعي.
  • مضاد أكسدة وجود مادة الفينول في أوراق شجرة الفرفار يعمل بدوره على تقليل فرص الإصابة بالأمراض السرطانية وأيضاً يعزز من كفاءة الكبد في طرد معظم أنواع السموم وأيضاً يعمل كوقاية من أعراض الزهايمر لأنه يحسن من الدورة الدموية وتوزيعها على جميع أنحاء الجسم.
  • تم عمل دراسة على الجزء الأمامي من أوراق شجرة الفرفار وجدوا أنها تساعد بشكل كبير على عملية التئام الجروح وأنها تسرع من علاج الأنسجة والخلايا التالفة.
  • تحفيز بصيلات الشعر في النمو وجدت فيها مادة محفزة داخل الأوراق تساعد في تقليل الإصابة بالصلع وتعزز من قوة ولمعان جذور الشعر.
  • مضاد طبيعي لنمو الفطريات ويقاوم بشكل كبير فطريات الأظافر من خلال مادة سوبرابتا  والتي تعمل بدورها في القضاء على الفطريات بمعظم أنواعها.
  • فوائد شاي شجرة الفرفار

  • تناول شاي شجرة الفرفار يحفز البنكرياس بإنتاج الأنسولين لمقاومة ارتفاع نسبة السكر في الدم ولكن يجب مراجعة الطبيب في كمية العلاج والطريقة الصحيحة في هذا الشأن.
  • علاج فعال لأمراض التهاب اللثة والتهابات الجيوب اللثوية و والتهاب الخلايا الليفية اللثوية وذلك عن طريق مضغ أوراق شجرة الفرفار.
  • علاج احتقان الحلق واللوزتين عن طريق الغرغرة بمغلي أوراق شجرة الفرفار.
  • تحسين عمل الجهاز الهضمي لاحتوائه على حمض الروزمارتيتيك والذي يقوم بدوره على زيادة كفاءة الهضم ومطهر معوي ومقاوم للإسهال والتهابات وتقرحات المعدة.
العناية بشجرة الفرفار

العناية بشجرة الفرفار

الشكل الخارجي لشجرة الفرفار 

  • من النباتات ثنائية الفلقة ويبلغ طول الورقة من اثنان سنتيمتر إلى ثلاثة سنتيمتر تامة الحواف ذات شكل يميل إلى التعرج من الداخل وتأخذ شكل المستطيل وتتميز بكثافتها أما الأزهار فتأخذ اللون البرتقالي والذي يميل إلى الاحمرار وهي كبيرة الحجم نسبياً ويبلغ طولها من أربعة إلى خمسة سنتيمترات وموسم الإزهار من يناير إلى مايو أما ثمار شجرة الفرفار فتأخذ شكل الأسطواني أو على شكل الكبسولات ويبلغ طولها نحو من سبعة عشر إلى ثلاثون سنتيمتر وتخرج منها البذور مجنحة.
  • يمكن أن تتكاثر الشجرة عن طريق الفسيلة وهي نباتات صغيرة تنمو أسفل الشجرة وتكون في بداية مرحلة تكوينها متصلة بالجذور ثم تنفصل عنها بمجرد تمام النضج.
  • الساق والفروع ذات طبيعة صلبة وذات لحاء جاف متين يستخدم في صناعة كآفة أنواع الأثاث ويستخدم أيضاً في صناعة كآفة الأدوات الخشبية والتي تستخدم في الزراعة.
  • تعمل كمصدات للرياح وتعمل كمأوى للطيور ومكان صالح لبناء أعشاش الطيور داخلها.
  • الجذور تتعمق بشكل كبير داخل التربة للحصول على غذائها كما أنها تتكيف مع المناخ الحار ولا تستطيع التكيف مع المناخ البارد.
  • تنتشر الشجرة في سلطنة عمان وشبه الجزيرة العربية.

كما أكدنا في السطور السابقة أن شجرة الفرفار Tecomella undulata بها أزهار تتجمع عليها النحل وتنتج العسل والذي يتميز بالفوائد التالية

  • علاج نزلات البرد والسعال من خلا تناول العسل صباحاً على الريق.
  • مفيد في تنقية الدم من الآثار الضارة.
  • منظم جيد لمستويات السكر في الدم مع أنه ذو مذاق حلو ولكنه لا يؤثر على ارتفاع نسبة السكر في الدم.
زراعة شجرة الفرفار

زراعة شجرة الفرفار

وفي النهاية نرجو أن نكون وفقنا في عرض بعض المعلومات عن شجرة الفرفار Tecomella undulata من حيث خصائص الشجرة وفوائدها والشكل الخارجي للشجرة وفوائد العسل المستخرج من أزهارها .

تايلاند اشجار زراعي خدماتنا فيديو اشجار صور اشجار